التدخين

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

التدخينُ الثانوي هو استنشاق الدخُّان الصادر عن النهاية المشُتعلة

للسيجارة أو السيجار أو الغليون، إضافةً إلى استنشاق الدخُّان الذي يخرج

من فم الشخص المُدخنِّ.

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

حذر خبير في أمراض السرطان من تفاقم المشاكل الصحية المترتبة على التدخين, داعياً الحكومات لبذل مزيد من الجهود وفرض مزيد من المحاذير على صناعة التبغ في العالم.

وفي كلمته التي ألقاها في ندوة جمعت 100 خبير عالمي في مكافحة أمراض السرطان, صرّح جون سيفرين الرئيس التنفيذي للجمعية الأمريكية للسرطان أن التدخين يعد أكبر كارثة صحية عامة في تاريخ البشرية.

وحذر من أن التدخين سوف يتسبب في مقتل ما يقرب من مليار شخص في العالم هذا القرن إذا لم تتدخل الحكومات لتتخذ الإجراءات التي من شأنها مجابهة صناعة التبغ في العالم.

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

 محتويات السيجارة وأضرارها : 

كل سيجارة تحتوي على مواد ضارة كثيرة ومن أهم هذه المواد .

- النيكوتين :

مادة كيمائية سامة ذات تأثير ضار مباشر على أعضاء الجسم حيث يتسرب النيكوتين إلى الجسم أثناء التدخين ويؤدي ذلك إلى :

سرعة التنفس .