الجديد في عالم الصحة

 
 

تكثر مشاكلُ السمع عند كبار السنِّ؛ هناك واحدٌ من كلِّ ثلاثة أشخاص ممن هم فوق سنِّ الخامسة والستين يعانون من نقص السمع. يلجأ الكثيرون لاستخدام المُساعِدات السمعية أو أجهزة تقوية السَّمْع التي باتت أصغر حجماً وأفضل أداءً بفضل التقدُّم التكنولوجي. كذلك يعد نقص السمع من أكثر الأمراض المهنية شيوعا.

ظهر بحث جديد أن النشاطات الاجتماعية وزيارة الأصدقاء والذهاب إلى دور العبادة كلها أمور جيدة وتعود على الدماغ بالفائدة كما لعبة "البازل".
 
وذكر موقع "لايف ساينس" الأميركي أن الباحثين في مركز "راش" لمرض الزهايمر وجدوا أن النشاط الاجتماعي المتكرر قد يساعد على منع أو تأخير التراجع الإدراكي لدى التقدم في السن.

- سواء كانت حالة فقدان الذاكرة بشكل مؤقت أو دائم، أو جاءت بشكل مفاجئ أو ببطء فذلك يعتمد علي أسباب حدوث فقدان الذاكرة.

إن عملية تقدم العمر قد ينتج عنها صعوبة في تعلم أو إدراك الأشياء الحديثة علي الشخص أو يمكن أن تتسبب في استغراق وقت أطول من قبل الشخص المسن في تذكر أو استدعاء الأشياء الحديثة عليه (ولكن التقدم في العمر لا يكون سبب في فقدان الذاكرة إلا إذا كان هذا التقدم مصحوباً بمرض معين ساعد في حدوث هذه الحالة).